الجيش الليبي يستهدف طائرة تركية مسيّرة في طرابلس

الجيش الليبي يستهدف طائرة تركية مسيرة في طرابلس
الجيش الليبي يستهدف طائرة تركية مسيرة في طرابلس

شنّ الجيش الليبي اليوم الثلاثاء عدة غارات جوية على القسم العسكري بمطار معيتيقة الدولي وسط العاصمة طرابلس، استهدفت مخازن أسلحة وصواريخ طائرات تركية مسيّرة، تابعة للميليشيات التي تقاتل ضمن قوات الوفاق.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، أن الغارات الجوية أدت إلى انفجارات هائلة، نتيجة لتدمير واحتراق صواريخ وذخائر كانت مخزّنة في دشم بالشقّ العسكري لمطار معيتيقة، استخدمت من قبل المجموعات والجماعات المسلحة.

وأضاف: “هذه الضربات الجوية، كانت نتيجة لعمل فرق وأجهزة الاستخبارات والاستطلاع بالقوات المسلحة الليبية، التي استطاعت بمجهوداتها اكتشاف وتحديد مواقع هذه الدشم، التي استخدمت لغرض تخزين معدات وذخائر تستخدم للطائرات المسيّرة التركية”.

فيما أظهرت صور متداولة تصاعد الدخان من داخل المطار بعد القصف الجوي، وذلك تزامناً مع اندلاع اشتباكات ليلية بالأسلحة الثقيلة والمدفعية بين قوات الجيش الليبي والميليشيات التي تقاتل ضمن قوات الوفاق، في محاور عين زارة ومنطقة الخلة وتوغار وكذلك محيط شارع الخلاطات جنوب العاصمة طرابلس.

وسبق أن تمّ إغلاق مطار معيتيقة وتحويل الملاحة الجويّة نحو مدينة مصراتة، بعد تعرّضه لهجمات جوّية عديدة تسبّبت في إيقاف حركة الطيران، حيث يتهمّ الجيش حكومة السراج باستخدامه لأغراض عسكريّة، واعتماده كقاعدة لإقلاع الطائرات التركية المسيّرة، التي توّفر غطاء جويّا لقوات الوفاق، في القتال الدائر في ضواحي طرابلس.

لم تتوقف الاشتباكات بين طرفي الصراع منذ اكثر من إسبوعين، حيث كثّف الجيش الليبي من غاراته على مواقع ومعسكرات قوات الوفاق في عدة مناطق بطرابلس وكذلك بمدينتي مصراتة وغريان، وسيطر على بعض المناطق الاستراتيجية على غرار منطقة العزيزية، بينما تحاول قوات الوفاق التصدّي لمحاولات الجيش التقدمّ نحو وسط العاصمة طرابلس، والحفاظ على مواقعها.

ليفانت-وكالات

شنّ الجيش الليبي اليوم الثلاثاء عدة غارات جوية على القسم العسكري بمطار معيتيقة الدولي وسط العاصمة طرابلس، استهدفت مخازن أسلحة وصواريخ طائرات تركية مسيّرة، تابعة للميليشيات التي تقاتل ضمن قوات الوفاق.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الجيش الليبي أحمد المسماري، أن الغارات الجوية أدت إلى انفجارات هائلة، نتيجة لتدمير واحتراق صواريخ وذخائر كانت مخزّنة في دشم بالشقّ العسكري لمطار معيتيقة، استخدمت من قبل المجموعات والجماعات المسلحة.

وأضاف: “هذه الضربات الجوية، كانت نتيجة لعمل فرق وأجهزة الاستخبارات والاستطلاع بالقوات المسلحة الليبية، التي استطاعت بمجهوداتها اكتشاف وتحديد مواقع هذه الدشم، التي استخدمت لغرض تخزين معدات وذخائر تستخدم للطائرات المسيّرة التركية”.

فيما أظهرت صور متداولة تصاعد الدخان من داخل المطار بعد القصف الجوي، وذلك تزامناً مع اندلاع اشتباكات ليلية بالأسلحة الثقيلة والمدفعية بين قوات الجيش الليبي والميليشيات التي تقاتل ضمن قوات الوفاق، في محاور عين زارة ومنطقة الخلة وتوغار وكذلك محيط شارع الخلاطات جنوب العاصمة طرابلس.

وسبق أن تمّ إغلاق مطار معيتيقة وتحويل الملاحة الجويّة نحو مدينة مصراتة، بعد تعرّضه لهجمات جوّية عديدة تسبّبت في إيقاف حركة الطيران، حيث يتهمّ الجيش حكومة السراج باستخدامه لأغراض عسكريّة، واعتماده كقاعدة لإقلاع الطائرات التركية المسيّرة، التي توّفر غطاء جويّا لقوات الوفاق، في القتال الدائر في ضواحي طرابلس.

لم تتوقف الاشتباكات بين طرفي الصراع منذ اكثر من إسبوعين، حيث كثّف الجيش الليبي من غاراته على مواقع ومعسكرات قوات الوفاق في عدة مناطق بطرابلس وكذلك بمدينتي مصراتة وغريان، وسيطر على بعض المناطق الاستراتيجية على غرار منطقة العزيزية، بينما تحاول قوات الوفاق التصدّي لمحاولات الجيش التقدمّ نحو وسط العاصمة طرابلس، والحفاظ على مواقعها.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit