التونسيين يترقبون مناظرة بين القروي وسعيد من داخل السجن

التونسيين يترقبون مناظرة بين القروي وسعيد من داخل السجن
التونسيين يترقبون مناظرة بين القروي وسعيد من داخل السجن

يترقّب التونسيون إعلان التلفزيون الرسمي عن استعداده لإجراء مناظرة من داخل السجن مع المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي مع منافسه قيس سعيّد، في حال لم يسمح القضاء للقروي، الموقوف بتهم فساد مالي، بالخروج منه.

وأعلن رئيس مجلس إدارة مؤسسة التلفزة التونسية، محمد لسعد الداهش، خلال مؤتمر صحافي، أمس الأربعاء: “إذا لم يقبل القضاء السماح للمرشح نبيل القروي بالخروج من السجن للمشاركة في هذه المناظرة، فنحن على استعداد للقيام بها داخل السجن، ويجب أيضاً أن نحصل على موافقة المرشح الآخر قيس السعيّد”.

وبحسب الجهات الرسمية من المتوقّع أن يصدر القضاء مطلع الأسبوع المقبل، بعد وقف إضراب القضاة، قراراً بشأن ما إذا كان سيوافق على إطلاق سراح القروي، رجل الأعمال وصاحب قناة نسمة التلفزيونية التي تبثّ بدون ترخيص والملاحق منذ 2017 بتهم تهرب ضريبي وتبييض أموال.

كما أنه من المقرّر إجراء مناظرتين، مدة كل منهما ساعة، خلال الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية التي لم يحدّد موعد إجرائها بعد ولكنّه سيكون على الأرجح في 13 تشرين الأول/أكتوبر.

هذا وتستمر حملة القروي الانتخابية من داخل سجنه، حيث يصر المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي، أن حركة النهضة تدعم عدم خروجه من السجن إلى حين انتهاء الانتخابات الرئاسية، وسبق أن وجه تهماً لمنافسه قيس سعيد بتلقي دعم مباشر من الإخوان في العملية الانتخابية.

ليفانت-وكالات