إسبر: من حق السعودية الدفاع عن نفسها من هجمات الحوثي

إسبر من حق السعودية الدفاع عن نفسها من هجمات الحوثي
إسبر: من حق السعودية الدفاع عن نفسها من هجمات الحوثي

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر اليوم الجمعة للصحفيين: “أن من حق المملكة العربية السعودية الدفاع عن نفسها ضد الهجمات اليومية من قبل جماعة الحوثي”.

وشدّد وزير الدفاع الأمريكي على أن جماعة الحوثي تركب الفضائع في اليمن بشكل يومي، وإن إيران هي من تحركهم وتموّلهم لتنفيذ هذه الفظائع.

وكان قد أعلن في وقت سابق تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية أن الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران أطلقت بعد ظهر اليوم الأربعاء (04 سبتمبر 2019) صاروخاً باليستياً من محافظة (صعدة/مديرية سحار) باستخدام الأعيان المدنية لمكان الإطلاق، وسقط بعد إطلاقه داخل الأراضي اليمنية في محافظة (صعدة/ مديرية الصفراء).

وأوضح العقيد تركي المالكي أن استمرار الميليشيات الحوثية في انتهاك القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية بإطلاق الصواريخ الباليستية وسقوطها عشوائياً على المدنيين والأعيان المدنية وتأثيرها المباشر على التجمعات السكانية وتهديد حياة المئات من المدنيين الأبرياء بالداخل اليمني.

وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف مستمرة في اتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة لتحييد وتدمير هذه القدرات الباليستية لحماية المدنيين بالداخل اليمني، وحماية الأمن الإقليمي والدولي.

وفي سياق آخر، تابعت المملكة العربية السعودية، وفق بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية “واس” أنها تراقب مستجدات التطورات الأخيرة للأحداث في عدن والمحافظات الجنوبية، والمملكة إذ تعبر عن رفضها التام للتصعيد الأخير والمسار الذي اتجهت إليه الأحداث، والآثار التي ترتبت عليها، وعدم الاستجابة لندائها السابق بوقف التصعيد والتوجه نحو الحوار فإنها تؤكد على ما تضمنته بياناتها السابقة، التي صدرت منذ بداية الأزمة وضرورة استعادة معسكرات ومقرات مؤسسات الدولة العسكرية والمدنية للحكومة الشرعية.

 

ليفانت – وكالات

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر اليوم الجمعة للصحفيين: “أن من حق المملكة العربية السعودية الدفاع عن نفسها ضد الهجمات اليومية من قبل جماعة الحوثي”.

وشدّد وزير الدفاع الأمريكي على أن جماعة الحوثي تركب الفضائع في اليمن بشكل يومي، وإن إيران هي من تحركهم وتموّلهم لتنفيذ هذه الفظائع.

وكان قد أعلن في وقت سابق تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية أن الميليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران أطلقت بعد ظهر اليوم الأربعاء (04 سبتمبر 2019) صاروخاً باليستياً من محافظة (صعدة/مديرية سحار) باستخدام الأعيان المدنية لمكان الإطلاق، وسقط بعد إطلاقه داخل الأراضي اليمنية في محافظة (صعدة/ مديرية الصفراء).

وأوضح العقيد تركي المالكي أن استمرار الميليشيات الحوثية في انتهاك القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية بإطلاق الصواريخ الباليستية وسقوطها عشوائياً على المدنيين والأعيان المدنية وتأثيرها المباشر على التجمعات السكانية وتهديد حياة المئات من المدنيين الأبرياء بالداخل اليمني.

وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف مستمرة في اتخاذ الإجراءات الصارمة والرادعة لتحييد وتدمير هذه القدرات الباليستية لحماية المدنيين بالداخل اليمني، وحماية الأمن الإقليمي والدولي.

وفي سياق آخر، تابعت المملكة العربية السعودية، وفق بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية “واس” أنها تراقب مستجدات التطورات الأخيرة للأحداث في عدن والمحافظات الجنوبية، والمملكة إذ تعبر عن رفضها التام للتصعيد الأخير والمسار الذي اتجهت إليه الأحداث، والآثار التي ترتبت عليها، وعدم الاستجابة لندائها السابق بوقف التصعيد والتوجه نحو الحوار فإنها تؤكد على ما تضمنته بياناتها السابقة، التي صدرت منذ بداية الأزمة وضرورة استعادة معسكرات ومقرات مؤسسات الدولة العسكرية والمدنية للحكومة الشرعية.

 

ليفانت – وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit