الوضع المظلم
السبت ٢٢ / يناير / ٢٠٢٢
Logo

اختفاء سائحة سعودية في إستنبول تركيا

اختفاء سائحة سعودية في إستنبول تركيا
اختفاء سائحة سعودية في إستنبول تركيا

أعلنت مصادر سعودية عن اختفاء سائحة سعودية في إستنبول التركية، ما أدى إلى قلق بين السياح الخليجيين في ظل تكهنات أنها اختطفت خلال تواجدها للسياحة في إستنبول.


وأشارت تلك المصادر إلى أن ما رصدته كاميرات المراقبة الأمنية يبين أن السائحة السعودية تعرضت للاختطاف أثناء تسوقها في أحد الشوارع التجارية بالقرب من مقر سكنها بعد أن قام شخص يحمل عبوة صغيرة برش محتواها على وجه السائحة السعودية، التي فقدت وعيها حتى غابت عن الأنظار بصحبة المعتدي عليها، تاركة خلفها زوجها وأطفالها، الذين يقيمون في أحد فنادق إسطنبول في الجزء الأوروبي.


وتتابع القنصلية السعودية مع الجهات الأمنية التركية الحادثة التي تعرضت لها السائحة التي كانت برفقة أسرتها للسياحة في تركيا، دون أن تتضح أي تطورات عن مكان المخطوفة أو خاطفيها.


وكانت قد حذّرت سفارة المملكة العربية السعودية في تركيا بوقت سابق المواطنين السعوديين المتواجدين في إسطنبول، ودعتهم إلى أخذ الحيطة والحذر بعد تعرّض مواطنين لحادثة اعتداء مسلّح وسرقة.


وقالت السفارة: “مواطنين إثنين تعرضا لحادثة اعتداء مسلّح أثناء تواجدهما في إحدى المقاهي بمنطقة شيشلي في إسطنبول من قبل مجهولين”.


ونتج عن الحادثة إصابة أحد المواطنين السعوديين بطلق ناري وسرقة أمتعتهما الشخصية.


ودعت السفارة المواطنين إلى عدم ارتياد منطقتي تقسيم وشيشلي بعد غروب الشمس.


وسبق أن حذّرت السفارة السعودية في تركيا رعاياها، الشهر الماضي، من سرقة جوازات السفر أو المقتنيات الخاصة بهم من أشخاص “مجهولين” بعد تعرض بعض المواطنين لحوادث سرقة.


كما حذّرت في بيان لاحق من تعرض الكثير من المواطنين لعمليات استغلال من قبل بعض الشركات المحلية لتأجير السيارات ومحاولة إجبارهم على دفع مبالغ إضافية.


وفي مايو الماضي، أشارت السفارة السعودية في تركيا إلى مشاكل عديدة تواجه المواطنين السعوديين الذين يستثمرون في العقارات حيث ينتهي المطاف بالبعض إلى عدم الحصول على سند ملكية أو التعرض للاحتيال.


ليفانت-الشرق الأوسط


اختفاء سائحة سعودية في إستنبول تركيا اختفاء سائحة سعودية في إستنبول تركيا

facebook
facebook

ابق على اتصال

النشرة الإخبارية

اشترك في قائمتنا البريدية للحصول على التحديثات الجديدة!