موكب وزير النفط العراقي يطلق النار على متظاهرين يطالبون بالوظائف

موكب وزير النفط العراقي يطلق النار على متظاهرين يطالبون بالوظائف
موكب وزير النفط العراقي يطلق النار على متظاهرين يطالبون بالوظائف

تداول ناشطون عراقيون خبراً مع مقطع فيديو لإطلاق النار من قبل موكب حماية وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، على متظاهرين من خريجي الجامعات وسط العاصمة بغداد، يطالبون بتأمين الوظائف لهم.

فيما نشرت شبكة روداو الإعلامية، مقطع فيديو يظهر فيه قيام متظاهرين باعتراض موكب وزير النفط العراقي ثامر الغضبان وسط بغداد، في محاولة لإيصال مطالبهم إلى الوزير.

وطالب خريجو الكليات الهندسية في الجامعات العراقية بجقهم في الحصول على وظائف حكومية، ويعاني الآلاف من خريجي الجامعات العراقية من عدم قدرتهم الحصول على وظائف حكومية، فيما يشهد العراق ارتفاعاً بمعدلات البطالة.

وفي وقت سابق تظاهر المئات من خريجي الجامعات في محافظة بابل مطالبين الحكومة العراقية بتوفير وظائف حكومية ضمن الملاك الدائم، ومتابعة أوضاعهم الرسمية بشكل جدي.

وقال أحد المشاركين في التظاهرة: “خرج المئات من خريجي الجامعات والذين يعملون بالمجان في الدوائر الحكومية، بمظاهرة تحض السلطات الرسمية بالنظر في مناشداتنا والتعيين على الملاك الدائم، والالتفات إلى أوضاعهم المعيشية، ومتابعة شؤونهم التوظيفية بشكل جدي من قبل الحكومة”.

كما طالب المتظاهرون التعامل مع الموظفين على أساس الخبرة والمهنية، وليس على أساس الواسطات، وتعيين الأشخاص المقربين من شخصيات سياسية وعسكرية في دوائر معينة برواتب ضخمة”.

كما طالب المتظاهرون الحكومة العراقية بتثبيت الخريجين على الملاك الدائم وانهاء حالة التعيين المجاني لخريجي الجامعات داخل المؤسسات الحكومية.

هذا وتشهد العراق عدة مظاهرات بسبب الحالة المعيشية السيئة، ومحاولة الحشد الشعبي بالاستيلاء على عدة محاور في المدن اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً.

ليفانت-وكالات

تداول ناشطون عراقيون خبراً مع مقطع فيديو لإطلاق النار من قبل موكب حماية وزير النفط العراقي ثامر الغضبان، على متظاهرين من خريجي الجامعات وسط العاصمة بغداد، يطالبون بتأمين الوظائف لهم.

فيما نشرت شبكة روداو الإعلامية، مقطع فيديو يظهر فيه قيام متظاهرين باعتراض موكب وزير النفط العراقي ثامر الغضبان وسط بغداد، في محاولة لإيصال مطالبهم إلى الوزير.

وطالب خريجو الكليات الهندسية في الجامعات العراقية بجقهم في الحصول على وظائف حكومية، ويعاني الآلاف من خريجي الجامعات العراقية من عدم قدرتهم الحصول على وظائف حكومية، فيما يشهد العراق ارتفاعاً بمعدلات البطالة.

وفي وقت سابق تظاهر المئات من خريجي الجامعات في محافظة بابل مطالبين الحكومة العراقية بتوفير وظائف حكومية ضمن الملاك الدائم، ومتابعة أوضاعهم الرسمية بشكل جدي.

وقال أحد المشاركين في التظاهرة: “خرج المئات من خريجي الجامعات والذين يعملون بالمجان في الدوائر الحكومية، بمظاهرة تحض السلطات الرسمية بالنظر في مناشداتنا والتعيين على الملاك الدائم، والالتفات إلى أوضاعهم المعيشية، ومتابعة شؤونهم التوظيفية بشكل جدي من قبل الحكومة”.

كما طالب المتظاهرون التعامل مع الموظفين على أساس الخبرة والمهنية، وليس على أساس الواسطات، وتعيين الأشخاص المقربين من شخصيات سياسية وعسكرية في دوائر معينة برواتب ضخمة”.

كما طالب المتظاهرون الحكومة العراقية بتثبيت الخريجين على الملاك الدائم وانهاء حالة التعيين المجاني لخريجي الجامعات داخل المؤسسات الحكومية.

هذا وتشهد العراق عدة مظاهرات بسبب الحالة المعيشية السيئة، ومحاولة الحشد الشعبي بالاستيلاء على عدة محاور في المدن اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً.

ليفانت-وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit