الشعب الجمهوري لأردوغان: رؤساء البلديات الشعب من اختارهم

الشعب الجمهوري لأردوغان لست من اخترت رؤساء البلديات لتقيلهم بل الشعب اختارهم
الشعب الجمهوري لأردوغان لست من اخترت رؤساء البلديات لتقيلهم بل الشعب اختارهم

وجّه رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض انتقادات لأردوغان على خلفية إقالة رؤساء بلديات ماردين وديار بكر وفان متسائلاً عن جدوى الديمقراطية .
وقال كمال كيليتشدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري في كلمة خلال مشاركته في افتتاح مهرجان الثقافة والفنون ومتنزه الديمقراطية في بلدة برهانية التابعة لمدينة باليكسير غرب تركيا: “إذا كنا سنتحدث عن الثقافة، والفنون، والإنسانية، وحرية الفكر، علينا أن نتحدث أولًا عن الديمقراطية. الديمقراطية هي مصطلح يتطور باستمرار. لا يمكن أن تكون الديمقراطية هي اختيار أشخاص فقط، دون منح الحقوق والحريات والقوة والسلطات”.

وأكد كيليتشدار أوغلو على أن الجميع لهم الحق في المشاركة في الانتخابات بحرية والانتخاب والتصويت، في ضوء مبادئ سيادة القانون.
وشدد على أن إقالة رؤساء البلديات مخالف للقانون وللديمقراطية، قائلًا: “لقد تم اخيارهم رؤساء للمدن، وبدأوا عملهم، ولكن ظهر وزير الداخلية فجأة، وأقالهم من مناصبهم، ما السبب وراء الإقالة؟ إذا كنتم تتحدثون عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، كيف يمكنكم إقالة شخص منتخب؟”.

وأوضح أنه كان من بين المعترضين على إجبار رؤساء المدن من حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد على الاستقالة من مناصبهم، في 2017، بتعليمات من أردوغان.

أردوغان يرد

وبدوره، وخلال حفل تخرج عدد من ضباط وضباط صف الجيش، أمس الجمعة، في العاصمة أنقرة، رد أردوغان، للمرة الأولى، على قرار إقالة رؤساء مدن فان وديار بكر وماردين.

قائلا : “إنهم لا ينفقون الأموال التي يحصلون عليها في صورة ضرائب من عرق جبين المواطنين، من أجل المواطن، وإنما يرسلونها إلى جبال قنديل (معقل حزب العمال الكردستاني)، لا يمكننا أن نقف مكتوفي الأيدي إزاء ذلك”.

وأضاف: “نحن نحمي الصلاحيات التي منحنا إياها الشعب في ضوء القوانين؛ لأن ما يفعلونه ليس سياسة. وظيفة رئيس البلدية خدمة المدينة والشعب. فإن كان يخدم الإرهابيين، ويطرد الأهالي من البلدية، نحن أيضًا سنطردهم”.

كان وزير الداخلية سليمان صويلو، قد أصدر قرارًا بإقالة رؤساء بلديات فان وديار بكر وماردين، التابعين لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي من مناصبهم، وتعيين وصاة من حزب العدالة والتنمية بدلًا منهم، بالرغم من نجاحهم في انتخابات المحليات الأخيرة.

الشعب الجمهوري لأردوغان: رؤساء البلديات الشعب من اختارهم الشعب الجمهوري لأردوغان: رؤساء البلديات الشعب من اختارهم

ليفانت_وكالات

وجّه رئيس حزب الشعب الجمهوري المعارض انتقادات لأردوغان على خلفية إقالة رؤساء بلديات ماردين وديار بكر وفان متسائلاً عن جدوى الديمقراطية .
وقال كمال كيليتشدار أوغلو رئيس حزب الشعب الجمهوري في كلمة خلال مشاركته في افتتاح مهرجان الثقافة والفنون ومتنزه الديمقراطية في بلدة برهانية التابعة لمدينة باليكسير غرب تركيا: “إذا كنا سنتحدث عن الثقافة، والفنون، والإنسانية، وحرية الفكر، علينا أن نتحدث أولًا عن الديمقراطية. الديمقراطية هي مصطلح يتطور باستمرار. لا يمكن أن تكون الديمقراطية هي اختيار أشخاص فقط، دون منح الحقوق والحريات والقوة والسلطات”.

وأكد كيليتشدار أوغلو على أن الجميع لهم الحق في المشاركة في الانتخابات بحرية والانتخاب والتصويت، في ضوء مبادئ سيادة القانون.
وشدد على أن إقالة رؤساء البلديات مخالف للقانون وللديمقراطية، قائلًا: “لقد تم اخيارهم رؤساء للمدن، وبدأوا عملهم، ولكن ظهر وزير الداخلية فجأة، وأقالهم من مناصبهم، ما السبب وراء الإقالة؟ إذا كنتم تتحدثون عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، كيف يمكنكم إقالة شخص منتخب؟”.

وأوضح أنه كان من بين المعترضين على إجبار رؤساء المدن من حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد على الاستقالة من مناصبهم، في 2017، بتعليمات من أردوغان.

أردوغان يرد

وبدوره، وخلال حفل تخرج عدد من ضباط وضباط صف الجيش، أمس الجمعة، في العاصمة أنقرة، رد أردوغان، للمرة الأولى، على قرار إقالة رؤساء مدن فان وديار بكر وماردين.

قائلا : “إنهم لا ينفقون الأموال التي يحصلون عليها في صورة ضرائب من عرق جبين المواطنين، من أجل المواطن، وإنما يرسلونها إلى جبال قنديل (معقل حزب العمال الكردستاني)، لا يمكننا أن نقف مكتوفي الأيدي إزاء ذلك”.

وأضاف: “نحن نحمي الصلاحيات التي منحنا إياها الشعب في ضوء القوانين؛ لأن ما يفعلونه ليس سياسة. وظيفة رئيس البلدية خدمة المدينة والشعب. فإن كان يخدم الإرهابيين، ويطرد الأهالي من البلدية، نحن أيضًا سنطردهم”.

كان وزير الداخلية سليمان صويلو، قد أصدر قرارًا بإقالة رؤساء بلديات فان وديار بكر وماردين، التابعين لحزب الشعوب الديمقراطي الكردي من مناصبهم، وتعيين وصاة من حزب العدالة والتنمية بدلًا منهم، بالرغم من نجاحهم في انتخابات المحليات الأخيرة.

الشعب الجمهوري لأردوغان: رؤساء البلديات الشعب من اختارهم الشعب الجمهوري لأردوغان: رؤساء البلديات الشعب من اختارهم

ليفانت_وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit