قوباد الطالباني مرشحاً لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان

قوباد الطالباني مرشحا لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان
قوباد الطالباني مرشحا لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان

أعلن مجلس قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني، ترشيح كلاً من “قوباد الطالباني” نجل الرئیس العراقي السابق “جلال الطالباني” لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان، و”ريواز فائق” لرئاسة برلمان كردستان.

وبحسب الوسائل الإعلامية المقرّبة من قيادة الاتحاد الوطني الكردستاني، رشّح مجلس القيادة، “جعفر شيخ مصطفى” لمنصب نائب رئيس إقليم كردستان، و”شورش إسماعيل”، لحقيبة وزارة البيشمركة، و”دارا رشيد” لحقيبة وزارة التعليم العالي.

قوباد الطالباني من مواليد عام 1977، هو الأبن الثاني لـ”جلال الطالباني”، الرئيس السابق لجمهورية العراق، والأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني.

عاش قوباد في عائلة وطنية قومية تدافع عن الكرد، وتتجول أفكاره في العوالم السياسية، مشكلاً مخزوناً فكرياً وسياسياً عميقاً لنفسه، درس هندسة الميكانيك في جامعة بريطانية، وفي عام 2000 عمل في مجال السياسة، كمساعد للسياسي الكردي الدكتور “برهم صالح”، ممثل الاتحاد الوطني الكردستاني في الولايات المتحدة الأمريكية آنذاك.

إرثه السياسي العائلي، وانخراطه في العمل السياسي دفعاه إلى أن يصبح في عام 2004، ممثلاً للاتحاد الوطني الكردستاني في واشنطن، وفي عام 2006، انتقل قوباد من المجال الحزبي إلى تمثيل إقليم كردستان العراق، فأصبح مسؤولاً عن ممثلية حكومة لإقليم كردستان في الولايات المتحدة الأمريكية.

عقد عدة ندوات ومحاضرات لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، عن دور الشباب في إدارة البلاد، ومأسسة الحكومة، ودورها في تطوير الحياة العامة في إقليم كردستان العراق، كما دافع عن الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم دفاعاً عن الإقليم، ودعا إلى تقديم الخدمات لهم ولذوي ضحايا الأسلحة الكيماوية في الإقليم.

تسلّم قوباد الطالباني منصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، وبرفقة رئيس الحكومة نيجيرفان البارزاني السابق، عقدا العديد من الاجتماعات والزيارات السياسية والدبلوماسية حول العالم، وسط حصار سياسي واقتصادي شديد للإقليم، ليشكلا معاً الثنائي الكردي المدافع عن تطوير الحياة السياسية، الاقتصادية، العسكرية في كردستان العراق.

خلال إقامة ودراسة “قوباد الطالباني” في بريطانيا، كوّن علاقات هامة مع محيطه الأجنبي، بالإضافة إلى علاقاته المهمة مع اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة الأمريكية، وزواجه من ابنة ملياردير يهودي أمريكي، مقرّب من اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة، ويعتبر محللون سياسيون أنه كان له الدور الأكبر في حل الخلافات الأخيرة بين الإقليم وتركيا بسبب حزب العمال الكردستاني وتواجد تركيا في محيط الإقليم، من خلال معارفه الأمريكيين واليهود الذين توسطوا لحل هذه الخلافات مع تركيا، في حين يعتبر قوباد شخصية مقرّبة من مجلس الشيوخ الأمريكي ومن رجال الدولة الأمريكية بحسب المراقبين والمحللين.

يتوقع المختصون في الشأن الكردي في العراق، تولّي قوباد الطالباني رئاسة حزب الاتحاد الديمقراطي الكردستاني، بعد رحيل والده الرئيس العراقي السابق جلال الطالباني، استناداً على علاقاته المميزة مع الولايات المتحدة، ودوره الكبير في التقارب الكردي-الكردي في الإقليم، ودعوته في مرات عديدة إلى تجاوز الخلافات السياسية لتطوير وضع الإقليم.

دعا قوباد الطالباني مرات عدة إلى إقامة القواعد الأمريكية في كردستان العراق، لحماية أبنائها ومستقبلها من الظلم المحيط بالإقليم، وذلك وفق خطط استراتيجية أمريكية كردية طويلة الأمد، وأكد أن أعداء الكرد سيقفون ضد تحقيق مثل ذلك المشروع، وأن وضع قواعد أمريكية في كردستان العراق سيكون أفضل التزام من قبل الولايات المتحدة لحماية الإقليم، وعندها لن يفكر أحد في مهاجمتهم أو تهديدهم.

بحسب صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، سعى “قوباد الطالباني” إلى تأسيس لوبي كردي-يهودي، حيث تقول الصحيفة أن الأكراد في إقليم كردستان العراق وخلال عام 2006 وحده انفقوا ملايين الدولارات على الترتيبات والتجهيزات التحضيرية لقيام اللوبي الكردي-اليهودي، لتطوير الأمور الداخلية لكردستان العراق، والتركيز على تطبيق النظام الفيدرالي في العراق، مع الحفاظ على الخصوصية الكردية في المنطقة، وتطوير العلاقات التجارية والاقتصادية بين الطرفين، تحديداً في مجال الثروات الباطنية، وحماية الإقليم من التهديدات التركية المتكررة لها.

وظهر نائب رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، “قوباد الطالباني”، في زيارات إلى أوروبا والدول المهتمة والمؤثرة بالوضع العراقي، برفقة رئيس حكومة إقليم كردستان، “نيجيرفان البارزاني” أنذاك، وأفادا معاً في عدة تصريحات إعلامية أن وضع إقليم كردستان العراق سيكون أفضل مما سبق، وستزدهر الحياة السياسية والاقتصادية في المستقبل داخل الإقليم ومع الدول المجاورة.

ليفانت-أربيل

قوباد الطالباني مرشحاً لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان

قوباد الطالباني مرشحاً لمنصب نائب رئيس حكومة إقليم كردستان