الصين ترفع قيودًا مفروضة على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

الصين ترفع قيودًا مفروضةً على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي
الصين ترفع قيودًا مفروضةً على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

 

أعلنت الصين، اليوم السبت، عزمها على رفع عدة قيود كبرى مفروضة على الاستثمارات الأجنبية في القطاع المالي، اعتبارًا من العام 2020، وهو ما تطالب به الولايات المتحدة منذ زمن طويل، وسط حرب تجارية بين القوتين الاقتصاديتين الأوليين في العالم تنعكس على نمو الاقتصاد الصيني.

وأوضحت لجنة الاستقرار المالي والتنمية في بيان أصدره البنك المركزي الصيني، اليوم، أنه سيكون بوسع الشركات المالية الأجنبية من صناديق استثمار وشركات تأمين وشركات إدارة أصول الاستثمار في الصين بدون فرض حد لحيازة الأسهم، وذلك اعتبارًا من العام 2020 أي قبل عام مما كان مقررًا بالأساس.

ولم يكن يسمح، حتى الآن، للشركات الأجنبية بحيازة أكثر من 49% من رأسمال الشركات التي تقيمها في الصين، ما كان يحتم عليها اتخاذ شريك محلي.

ونتيجة لذلك، لم تتعَدَّ حصة هذه الشركات الأجنبية نسبة 5,16% من السوق الصينية في نهاية 2016، فيما بقيت شركات محلية كبرى مهيمنة على السوق.

وأضاف البيان أنه سيتم كذلك تشجيع المستثمرين على إنشاء شركات لإدارة الرساميل وتداول العملات الأجنبية وإدارة الأصول.

وتَعِدْ الصين، منذ فترة طويلة، بفتح اقتصادها في شكل أكبر أمام الاستثمارات الأجنبية، لكنها تأخرت في تنفيذ هذا الوعد الذي يشكل نقطة خلاف كبرى مع واشنطن وبروكسل.

الصين ترفع قيودًا مفروضة على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

الصين ترفع قيودًا مفروضة على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

وكالات

 

أعلنت الصين، اليوم السبت، عزمها على رفع عدة قيود كبرى مفروضة على الاستثمارات الأجنبية في القطاع المالي، اعتبارًا من العام 2020، وهو ما تطالب به الولايات المتحدة منذ زمن طويل، وسط حرب تجارية بين القوتين الاقتصاديتين الأوليين في العالم تنعكس على نمو الاقتصاد الصيني.

وأوضحت لجنة الاستقرار المالي والتنمية في بيان أصدره البنك المركزي الصيني، اليوم، أنه سيكون بوسع الشركات المالية الأجنبية من صناديق استثمار وشركات تأمين وشركات إدارة أصول الاستثمار في الصين بدون فرض حد لحيازة الأسهم، وذلك اعتبارًا من العام 2020 أي قبل عام مما كان مقررًا بالأساس.

ولم يكن يسمح، حتى الآن، للشركات الأجنبية بحيازة أكثر من 49% من رأسمال الشركات التي تقيمها في الصين، ما كان يحتم عليها اتخاذ شريك محلي.

ونتيجة لذلك، لم تتعَدَّ حصة هذه الشركات الأجنبية نسبة 5,16% من السوق الصينية في نهاية 2016، فيما بقيت شركات محلية كبرى مهيمنة على السوق.

وأضاف البيان أنه سيتم كذلك تشجيع المستثمرين على إنشاء شركات لإدارة الرساميل وتداول العملات الأجنبية وإدارة الأصول.

وتَعِدْ الصين، منذ فترة طويلة، بفتح اقتصادها في شكل أكبر أمام الاستثمارات الأجنبية، لكنها تأخرت في تنفيذ هذا الوعد الذي يشكل نقطة خلاف كبرى مع واشنطن وبروكسل.

الصين ترفع قيودًا مفروضة على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

الصين ترفع قيودًا مفروضة على استثمارات أجنبية بعد طلب أميركي

وكالات

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on tumblr
Share on whatsapp
Share on email
Share on pinterest
Share on pocket
Share on digg
Share on reddit