الأسد يصدر مرسوماً بإعفاء المتأخرين عن تسجيل واقعاتهم المدينة

الأسد يصدر مرسوماً بإعفاء المتأخرين عن تسجيل واقعاتهم المدينة
الأسد يصدر مرسوماً بإعفاء المتأخرين عن تسجيل واقعاتهم المدينة

أصدر رئيس النظام السوري، “بشار الأسد” اليوم 2 يوليو/تموز، مرسوماً تشريعياً، يقضي بإعفاء المواطنين السوريين الذين تأخروا في تسجيل واقعات الأحوال المدنية أو في الحصول على البطاقة الشخصية أو الأسرية من الرسوم والغرامات.

وبحسب وكالة سانا للأنباء، التابعة للنظام السوري، يشمل المرسوم: “كل من تأخر بسبب تعرّض مناطقهم للأعمال (الإرهابية) أو بسبب تهجيرهم إلى داخل وخارج أراضي الجمهورية العربية السورية بفعل (الأعمال الإرهابية)”.

ويضيف المرسوم الذي نشرته وكالة الأنباء سانا: “يعفى المواطنون السوريون ومن في حكمهم الذين تأخروا في تسجيل واقعات الأحوال المدنيةأو في الحصول على البطاقة الشخصية أو الأسرية، من الرسوم والغرامات المنصوص عليها في المرسوم التشريعي رقم 26 تاريخ 12-4-2007م، إذا كان تأخرهم بسبب تعرّض مناطقهم للأعمال الإرهابية أو بسبب تهجيرهم إلى داخل وخارج أراضي الجمهورية العربية السورية بفعل الأعمال الإرهابية”.

ويُعمل بهذا المرسوم التشريعي لمدة سنة بدءاً من تاريخ نفاذه.

هذا ويأتي هذا المرسوم بالتزامن مع حرمان أغلب السوريين في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام، والسوريين المتواجدين في دول الجوار، من حقهم في الحصول على الأوراق الرسمية، حيث يعاني معظم الأهالي المقيمين في دول الجوار، والمطلوبين للأجهزة الأمنية السورية، من عدم استطاعتهم الحصول على الأوراق الرسمية لأولادهم، أو تسجيلهم ضمن دوائر (النفوس) الرسمية، والأحوال المدنية في سوريا.

فيما يقوم النظام من جهة أخرى بتسليم شهادات الوفاة للمعتقلين والمختطفين السوريين من قبل الأجهزة الأمنية، إلى دوائر الأحوال المدنية، دون التطرّق إلى أسباب الوفاة في معتقلات النظام السوري.

ليفانت-وكالات